الجمعة، 12 يونيو، 2015

الشبيبة الاتحادية تطالب بإقالة الوزير بلمختار

الشبيبة الاتحادية تطالب بإقالة الوزير بلمختار


الجمعة 12 يونيو 2015

مثلما طالبت كل من الشبيبة الاستقلالية، والفيدرالية الوطنية المغربية لجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ، بضرورة إقالة وزير التربية الوطنية على خلفية ما بات يُعرف بـ "تسريب أوراق امتحانات البكالوريا"، أصدر المكتب الوطني لشبيبة الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية بيانا تطالب بدورها بإقالة "رشيد بلمختار نتيجة التسريب الفاضح والخطير في امتحانات البكالوريا، والذي يكرس فشله الذريع في تدبير ملف التربية الوطنية".

وأشار المكتب الوطني للشبيبة الاتحادية في بيان تتوفر هسبريس على نسخة منه، إلى أنه تتبّعَ بكل قلق الأجواء المشحونة واللامسؤولة التي مرت فيها امتحانات البكالوريا خلال اليومين الماضيين، حيث تم تسريب أوراق امتحان بعض المواد، ما خلّف ردود فعل في عدد من الثانويات، "ما يعكس الوضع الخطير الذي بدأت تعرفه امتحانات البكالوريا خلال السنوات الأخيرة، مع ارتفاع نسب الغش واستعمال أساليب جد متطورة، مما يغيب تكافؤ الفرص بين جميع المترشحين".

ودعت الشبيبة الاتحادية الحكومة المغربية إلى تحمّل مسؤولية ما وقع من تسريب، "لأنها فشلت في تدبير الإعداد الجيد لهذه الامتحانات وخلق جو ملائم ومسؤول لتمر في ظروف جيدة"، مطالبة في نفس الوقت بفتح تحقيق واسع لمعرفة المسؤولين عن تسريب الامتحانات، والضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه الإساءة للبكالوريا، ومن خلالها المدرسة العمومية المغربية، منبّهة إلى الوضع المتأزم الذي يعيشه الحقل التعليمي من تدنٍّ وفشل الدولة في تدبير هذا الملف.

ودعا بيان الشبيبة مختلف مكونات المجتمع المغربي من منظمات المجتمع المدني وأحزاب وشبيبات ومنظمات طلابية إلى تشكيل جبهة وطنية للدفاع عن التعليم في المغرب، باعتباره قضية وطن بكل مؤسساته السياسية والاجتماعية والثقافية والاقتصادية، مصيبا بكل مناضلي ومناضلات الشبيبة الاتحادية إلى المزيد من التعبئة واليقظة دفاعا عن الحق في الدستوري في تعليم جيّد ومنتج وعلمي.

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة