الأربعاء، 22 يوليو، 2015

عاجل: في تطور ينذر بالتصعيد الكدش تدعو برلمانها إلى دورة طارئة السبت المقبل 25 يوليوز 2015

الجريدة التربوية

عاجل الكونفدرالية تدعو برلمانها إلى دورة طارئة السبت المقبل


في تطور ينذر بتصعيد في المواقف بين الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، وحلفائها في التنسيق، الاتحاد المغربي للشغل، والفيدرالية الديمقراطية للشغل (جناح العزوزي)، دعا المكتب التنفيذي للكدش، المجلس الوطني الكونفدرالي، إلى اجتماع وصف بـ "الاستثنائي"، يوم السبت المقبل 25 يوليوز 2015. ما يؤشر على حركة التصعيد بين الحركة النقابية، وحكومة عبدالإله ابن كيران، يتمثل حسب ما كشفت عنه مصادر نقابية في تصريح لـ"الديمقراطية العمالية"، تصدر جدول أعمال الدورة الطارئة لبرلمان الكونفدرالية، مسألة تعثر الحوار الاجتماعي، إلى جانب تدارس التنسيق مع المركزيات النقابية، ومسؤولية اتخاذ المبادرات النضالية، إلى جانب قضايا تنظيمية حددتها القيادة التنفيذية حسب ذات المصدر، في تحديد إستراتيجية وآفاق العمل لسنة 2016.

ويذكر أن القيادات التنفيذية للكونفدرالية الديمقراطة للشغل، والاتحاد المغربي للشغل، والفيدرالية الديمقراطية للشغل، عقدت لقاء على وجه السرعة، ظهر الجمعة الماضي، بالمقر المركزي للكدش، ترأس أشغاله الأمناء العامون للمركزيات النقابية الثلاث، نوبير الأموي، والميلودي المخارق، وعبدالرحمان العزوزي، حيث تم الاتفاق حسب ما أفاد به سؤول نقابي حضر الاجتماع، على عقد الأجهزة التنفيذية للثلاثية، اجتماعات دورية كل يوم ثلاثاء للتداول والتدقيق في التنسيق الثلاثي المركزي، في علاقته مع الحوار الاجتماعي بهدف يقول ذات المصدر "إيجاد الصيغ النضالية لمواجهة التعامل الحكومي اللامسؤول مع النقابات"، وأوضح المصدر في اتصال مع ّالديمقراطية العمالية"، أن الاجتماع الطارئ الذي جمع الأجهزة التنفيذية بالمقر المركزي للكونفدرالية، استعجله اللقاء الذي عقده رئيس الحكومة، عبدالإله ابن كيران، بشكل منفرد، الثلاثاء الماضي، مع الكاتب العام للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، نوبير الأموي، والأمين العام للاتحاد المغربي للشغل، الميلودي المخارق، (لقاء) لم يرق فيه عرض رئيس الحكومة، تؤكد ذات المصادر، إلى انتظارات المركزيات النقابية .

عبد الواحد الحطابي

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة