الثلاثاء، 8 سبتمبر، 2015

نيابة التعليم باسفي: تستر على المناصب الشاغرة ...واستياء لأطر هيئة التدريس

نيابة التعليم باسفي: تستر على المناصب الشاغرة ...واستياء لأطر هيئة التدريس
 


توقيع : كمال أبو العز

07 شتنبر 2015


تفاجأ أطر هيئة التدريس بنيابة اسفي اثر توقيع محاضر الدخول المدرسي برسم الموسم الدراسي 2015/2016 بلائحة المناصب الممكن تغطيتها عن طريق التكليف داخل نفس الجماعة. والتي لولا مذكرة تدبير الفائض والخصاص التي عجلت بصدورها لتم التستر عليها على غرار السنوات الفارطة ،خاصة و أن المؤسسات التعليمية التي تعرف نقصا حادا في الأطر قد بلغ 51- بجماعة اسفي فقط ،التي سبق و أن قدمت طلبات الانتقال اليها في أفي اطار المشاركة في الحركة الانتقالية سواء الوطنية أو الجهوية ... دون جدوى.

ويرجع استياء الأستاذات والأساتذة الى أن المذكرة الاطار المتعلقة بتدبير الفائض و الخصاص تقضي بالتباري على المناصب الممكن تغطيتها بالجماعات التي تعرف فائضا وخصاصا من مُدرِّسي نفس المادة ونفس السلك، تفتح في وجه جميع الأساتذة العاملين بنفس الجماعة، ويسمح فيها بالمشاركة لجميع الأستاذات والأساتذة العاملين بمختلف المؤسسات التعليمية المتواجدة داخل النفوذ الترابي للجماعة التي تعرف فائضا من المدرسين وفي نفس الوقت تعاني من خصاص في المدرسين لنفس المادة ونفس السلك،بمعنى اخر سيتم اعادة تعيين الفائض في الجماعات التي تعرف الخصاص مع احتفاظهم فقط بنقط الأقدمية في النيابة و الأكاديمية،أي انتقال اجباري للموظف ،عكس ما كان معمولا به في السابق في حالة ما اذا كانت المؤسسة المستقبلة تبعد عن المؤسسة الأصلية .أو أنه انتقال يقدم في طبق من ذهب الى أستاذات و أساتذة نظرا لحداثة انتقالهم الى المؤسسة التعليمية الأصلية مع اجهازهم على حق من الحقوقللبقية.

هذا وقد تعالت الأصوات الى مقاطعة مذكرة تدبير الفائض و الخصاص داخل الجماعة نظرا لانعكاساتها السلبية على استقرار هذه الفئة من الناحية الاجتماعية والنفسية ..

كمال أبو العز

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة