الأحد، 1 نوفمبر، 2015

معلم رياضيات أمريكي “يثبت” أن ناتج 3×5 لا يساوي 5×3!

معلم رياضيات أمريكي “يثبت” أن ناتج 3×5 لا يساوي 5×3! 
الجريدة التربوية
عن العربية 
 
الأحد 2015-11-01 
 




أثارت نتيجة أحد اختبارات الرياضيات بمدرسة ابتدائية أميركية موجة من الغضب الممزوج بالسخرية على مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما اعتبر معلم الرياضيات أن إجابة التلميذ الصحيحة على السؤال الخاص بحاصل ضرب 5×3 خاطئة، وأنها ليست نفسها حاصل ضرب 3×5.
التلميذ المنتمي للصف الثالث الابتدائي، بمدرسة أميركية تتبع منهاج Common Core، وضع إجابته للسؤال الخاص بحاصل ضرب 5×3، بالجمع المتكرر لأحد طرفي عملية الضرب، فكرر رقم 5 ثلاث مرات، أي 5+5+5، ليحصل على النتيجة الصحيحة ألا وهي 15 ويدونها، ولكن معلم الرياضيات اعتبرها إجابة غير صحيحة وانتقص درجتها من مجموع الدرجات، وكتب الإجابة الصحيحة من وجهة نظره، باعتبار أن الرقم الذي يفترض تكراره هو 3 وليس 5، وكتب الإجابة الصحيحة التي أرادها ألا وهي 3+3+3+3+3، واعتبر أن هذا ما كان ينبغي على الطالب تدوينه بالورقة، ومن ثم انتقص الدرجة المخصصة لهذا السؤال من مجموع درجاته.
وعلى نفس المنوال، انتقص المعلم من التلميذ درجة أخرى على سؤال مشابه أسفله يطلب منه حساب حاصل ضرب 4×6، فأجاب عليه التلميذ بالطريقة نفسها، مما اعتبره المصحح خطأ أيضاً، بحسب ما ورد في مجلة “بيزنس انسايدر”.
وبحسب المجلة الأميركية، فإن المعايير القاسية التي تطبقها المدرسة، الهدف منها تدريب الطلاب على اتباع ترتيبات محددة من شأنها أن تسهل عليهم العمليات الحسابية، بمعنى أنه حين يطالب الطفل بحساب حاصل ضرب 4×6، فإن هذا معناه وجود 4 مجموعات من العدد 6، وليس وجود 6 مجموعات من العدد 4، وهو ما ينطبق على السؤال الذي يسبقه، وهو ما يبرر اعتبار الإجابة خاطئة من حيث التصور الذهني، حتى وإن كانت صحيحة من الناحية الحسابية.

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة