الخميس، 26 نوفمبر، 2015

طريق ممر تشكة و الاشغال التي لا تنتهي ...

طريق ممر تشكة و الاشغال التي  لا تنتهي ...
بقلم محمد زهير

كل الحياة في الجنوب الشرقي هي تشكا تصيبك بالعلو والغثيان وثجعلك تنظر الى باقي مناطق المملكة معزولون لا من تشكة والاطلس الاسود الكبير فقط ولكن عزلة اشد من كل الحكومات التي تعاقبت على نصف القرن الماضية.
الم يكن الاستعمار الفرنسي هو من رس طريق تيزي نتشكا مطلع ثلاثينات القرن الماضي؟ كم من متر من السكك الحديدية اضافته كل حكومات النصف قرن الماضية، كم تصميما وضعه المهندسون الجدد والقدماء لطريق سيار نحو الجنوب الشرقي؟
لو اشتغلت اظافر ساكنة الجنوب الشرقي بالخدش على ظهر الاطلس لشقت اكثر من نفق ونفق ولفكت العزلة الممنهجة اتجاه مليونين من ساكنة المغرب لا وذنبهم انهم وجدوا انفسهم يستوطنون شرق جنوب بلادهم يسيجهم الفقر والتهميش واقبار الفرص الحقيقية للتنمية.
استبشرت ساكنة ورزازات الكبرى ودرعة وطاطا و تنغير خيرا حين ورود خبر توسيع طريق تشكا بعد فاجعة حافلة زاكورة بالممر، لكن يبدو ان الامل دائما في الجنوب الشرقي ان لم يتبخر كليا فجأة واحدة، انتهى الى الزوال والتأخر عبر الزمن.
اكثر من سنة والاشغال في تشكا وكثر القيل والقال عن توسعة بقدر المعاناة وفداء لكل الارواح ، لكن الواقف على حجم الاشغال المنجزة
ليدخل دائرة التشائم بدل فرح الانجاز ورفع المعاناة.
13 كلمترا ستمتد بها الاشغال لسنوات فكم يتطلب انجاز 200 كلمتر للوصول الى اغمات؟
للزمن في الجنوب ايقاع خاص لا تفهمه الا الحكومات المتعاقبة: دراسة في سنوات ودراسة ثانية في عشر اخرى وانجاز مجزأ عبر عشريات اخرى.
لعل عثرة الوزير الرباح على قدميه في تشكا وهو يتفقد انطلاق اشغال التوسيع كان فألا عاثرا لساكنة الجنوب الشرقي.
لماذا لا يتم الاعلان عن صفقات مجزأة في آن واحد انطلاقة توسيع تشكا؟ لماذا تنجز كل الطرق السيارة في المغرب دفعة واحدة ؟ الطرق السيارة في المغرب كاها انجزت في زمن قياسي. اما مجرد توسيع طريق وطنية تتجه جنوبا نحو سكان طيبون لا يصرخون ولا يحتجون مسالمون سلامة الماء في الايناء فهي ستنجز مجزأة الى اشطر عبر عقود.
لبرلماني ورزازات وتنغير وزاكورة السؤال الاتي لرفعه ولو امام انفسهم: متى ستنتهي الاشغال الشبه متوقفة بين ورزازات ومراكش؟في عشرين سنة ؟عشر سنوات؟ أم .......؟

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة