الأربعاء، 16 ديسمبر، 2015

‘الوفـا': ‘ماشي بَزَزْ علينا نَقْصُو الثمن’ رداً على مطالب المغاربة بخفض أسعار المحروقات

‘الوفـا': ‘ماشي بَزَزْ علينا نَقْصُو الثمن’ رداً على مطالب المغاربة بخفض أسعار المحروقات 
 
ديسمبر 16, 2015


زنقة 20 . الرباط

أجاب “محمد الوفا” وزير الشؤون العامة والحكامة، المطالب العارمة للمغاربة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، التي تدعو الحكومة الى خفض أسعار المحروقات تبعاً للانهيار الكبير لسعر النطف بالأسواق الدولية، بكون “الحكومة ليست مُرغمة على خفض السعر الحلي لسوق المحروقات”.

وحسب “الوفا” فان الحكومة لن تُخفض السعر لكونها تقتنيه من السوق الدولية كبترول مُكرر، وليس كبترول خام وبالتالي فهناكتكاليف أخرى، تتعلق بالتخزين والتوزيع والتكرير”.

وتسائل ألاف المغاربة حول استفادة المغاربة من الانهيار العالمي لأسعار النفط، حيث لا يزال المغاربة يستهلكون المحروقات بنفس السعر حينما كان البرميل الواحد يساوي 150 دولار، فيما لا يتعدى اليوم 37 دولاراً أي بنقصان 75 في المائة من قيمته.

واستنكر العديد من الفايسبوكيين عدم إقدام حكومة بنكيران على تخفيض أسعار المحروقات رغم أن سعر البترول وصل إلى سعر جد متدني، مشيرين أن سعر الدييزيل مثلًا كان يراوح ثمن 8 دراهم لما كان سعر البترول عالميًا يصل إلى 120 دولار، و هاهو الآن سعر هذا الأخير لا يتجاوز 40 دولار، بمعنى أن سعره انخفض إلى 33%، في حين يشتري المغاربة الدييزل بنفس ثمنه القديم تقريبًا.

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة