الأحد، 28 فبراير، 2016

تنسيقية أكادير الكبير لإسقاط خطة التقاعد تخرج للاحتجاج ضد خطة حكومة حزب العدالة و التنمية للتقاعد


تنسيقية أكادير الكبير  لإسقاط خطة التقاعد تخرج للاحتجاج ضد خطة حكومة حزب العدالة و التنمية للتقاعد
 

سعيد الجيراري 28 فبراير, 2016



احتج العشرات، مساء اليوم الأحد 28 فبراير 2016 أمام مقر الصندوق المغربي للتقاعد، في أكادير، على توجه الحكومة لإقرار نظام جديد للتقاعد، يتضمن تمديد سن التقاعد ونظام التقاعد بالرسلمة.

وشارك في الوقفة الاحتجاجية السلمية، التي نظمتها تنسيقية أكادير الكبير للتنسيقية الوطنية لإسقاط خطة التقاعد، العشرات من نشطاء تنظيمات سياسية ونقابية وحقوقية ومدنية، ينتسبون للحزب الاشتراكي الموحد والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية وحزب الاستقلال وجماعة العدل والاحسان والاتحاد العام للشغالين بالمغرب والكونفدرالية الديمقراطية للشغل والفيدرالية الديمقراطية للشغل والمنظمة المغربية لحقوق الانسان.

كما شارك في الوقفة الاحتجاجية ثلة من الأساتذة المتدربين من المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بإنزكان وأكادير.

ورفع المحتجون شعارات ضد توجه الحكومة في إصلاح نظام التقاعد وتمديد سن المعاش إلى ما فوق الستين عاما متهمين بنكيران بأنه ينفذ "السياسات المشبوهة والاجراءات المشبوهة"، على حد تعبيرهم.

وبحت حناجر المحتجين بشعارات على مدى ساعتين من قبيل " بنكيران يا جبان، المتقاعد لا يهان"، و" هذا مغرب الله كريم، لا تقاعد ولا تعليم" و"علاش حنا مواطنين، لا حقوق ولا قوانين".

وكان لافتا في الوقفة الاحتجاجية حضور جندي مغربي متقاعد قضى 16 عاما في الحرب الطاحنة في رمال الصحراء مع الجيش المغربي، ليحصل اليوم على تقاعد 1176.85 درهما.

ورفع الجندي المتقاعد يافطة كتب عليها عبارة: هذا تهميش وحكرة وإهمال كبير جدا.

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة