السبت، 5 مارس، 2016

بيان إلى الرأي العام 5 مارس 2016

 محمد بدني للجريدة التربوية

بيان إلى الرأي العام 
الهيئات السياسية و الحقوقية و النقابية و الجمعوية تستنفر للدفاع عن الحريات العامة و تطالب بإطلاق سراح المعتقل عضو الكتابة الاقليمية لحزب الطليعة الديموقراطي الاشتراكي لانزكان ايت ملول.




إن الهيئات السياسية و الحقوقية و النقابية و الجمعوية الموقعة أسفله بعد تدارسها ما تعرفه الحريات العامة ببلادنا من إجهاز،والذي يعكسه مسلسل الإعتقالات و التدخلات الهمجية للأجهزة الأمنية لقمع كل الحركات الإحتجاجية ،و الذي تم تتويجة باعتقال المناضل الحسن الصحراوي عضو الكتابة الإقليمية لحزب الطليعة الديموقراطي الإشتراكي لإنزكان أيت ملول ،و عضو الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بأكادير و رئيس جمعية الجذور بأيت ملول، المعروف بانخراطه في دينامية الحركات الإحتجاجية، بعد تربص طويل من طرف الأجهزة و بخلفية " تصفية حسابات " على إثر مشادات كلامية بينه و بين عنصر أمني يوم 28 فبراير 2016 من طرف شرطة أيت ملول ،بحيت تعرض إلى وابل من السب و التهديد و الضرب و كل الأساليب التي تحط من الكرامة الإنسانية.وبعد وقوفها على حيتيات و ملابسات هذه القضية المفبركة و المفتعلة التي تستهدف مناضلي الإطارات التقدمية و الحركات الإحتجاجية ببلادنا ،فإنها تعلن مايلي :

* تدين الإجهاز على الحريات العامة و التضييق و استهداف كل المدافعين على حقوق الإنسان و المناضلين من أجل تحقيق الديموقراطية الحقيقية.
*تدين الإعتقال التعسفي لعضو الكتابة الإقليمية لحزب الطليعة الديموقراطي الإشتراكي لإنزكان أيت ملول المناضل الحسن الصحراوي وتشديد الخناق عليه وعزله طيلة تواجده رهن الإعتقال وتقديمه أمام النيابة العامة بملف تم حبكه بعقلية الفترة الحالكة في البلاد.
* تطالب بفتح تحقيق جاد و نزيه و مسؤول في كل الملابسات التي رافقت اعتقال المناضل الحسن الصحراوي.
* تطالب بالإفراج الفوري عن المناضل الحسن الصحراوي دون قيد أو شرط.
* تشيد بصمود المعتقل و تحيي تشبته بخط النضال الديموقراطي و روحه العالية في تحمل ضريبة النضال.

● تقرر:
مسيرة احتجاجية دفاعا على الحريات العامة و المطالبة باطلاق سراح المناضل الحسن الصحراوي ،من أمام المحكمة الإبتدائية بإنزكان في اتجاه المديرية العامة للأمن الوطني –منطقة أمن إنزكان يوم 08 مارس 2016 مباشرة بعد انتهاء مناقشة ملف المعتقل التي ستبتدأ على الساعة الواحدة بعد الزوال.
● تدعو:
كافة الهيئات السياسية و الحقوقية و النقابية و الجمعوية و كافة الجماهير الشعبية إلى الإنخراط في المعركة النضالية بكل وعي و مسؤولية دفاعا عن الحريات العامة و من أجل إطلاق سراح المعتقل الحسن الصحراوي.

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة