الأربعاء، 30 مارس، 2016

الروينة في الغرفة الثانية.. بخصوص مشروع الحكومة لإصلاح التقاعد

الروينة في الغرفة الثانية.. النقابات حالفة متخلي مشروع الحكومة لإصلاح التقاعد يدوز 
الجريدة التربوية
بتاريخ 30 مارس 2016


الروينة في الغرفة الثانية. الحكومة، ممثلة في محمد مبديع (وزير الوظيفة العمومية) وإدريس الأزمي (الوزير المنتدب في المالية)، عجزت، منذ العاشرة من صباح اليوم الأربعاء، عن تقديم تصريحها المتعلق بمشاريع قوانين إصلاح صندوق التقاعد.


ويرجع السبب في ذلك، وفق ما أكده مصدر مطلع لـ “كود”، إلى تشبث المعارضة، برئاسة النقابات، بموقفها المتمثل في عدم مناقشة القوانين وسحبها وللرجوع إلى المكان الطبيعي للمناقشة ألا وهو طاولة الحوار.

ويأتي هذا في وقت، نفذت المركزيات النقابية (الاتحاد المغربي للشغل، الفيدرالية الديمقراطية للشغل، الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، الاتحاد العام للشغالين بالمغرب والنقابة الوطنية للتعليم العالي)، وقفة احتجاجية، صباح اليوم، أمام البرلمان، احتجاجا على ما أسمته “محاولة الحكومة تمرير مشروع التقاعد خارج الحوار الاجتماعي”.

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة