الأربعاء، 30 مارس، 2016

برلمانيو الكونفدرالية الديمقراطية للشغل يتوعدون حكومة حزب العدالة و التنمية بالدخول في اعتصام و إضراب عن الطعام داخل البرلمان في حالة مناقشة التقاعد

برلمانيو  الكونفدرالية  الديمقراطية للشغل يتوعدون  حكومة حزب العدالة  و التنمية  بالدخول في إضراب عن الطعام داخل البرلمان في حالة مناقشة التقاعد


عبد السلام الشامخ
 30 مارس, 2016



توعد حسان عبد الحق، مستشار عن الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، الحكومة ''أنها إذا ذهبت إلى مناقشة مشاريع القوانين المتعلقة بالتقاعد، فإننا سندخل في اعتصام وإضراب مفتوح عن الطعام داخل مجلس المستشارين''، مضيفا أن ''الكونفدرالية لن تقبل مناقشة المعاشات بعيدا عن الحوار''.

وقال حسان في تصريح حصري لموقع ''لكم'' ''إذا لم تأخد الحكومة بعين الاعتبار حقوق الشغيلة، فإنني سأدخل في إضراب مفتوح عن الطعام، داخل بهو مجلس المستشارين، ردا على ما اعتبره ''استفزازات الحكومة حيال مطالب النقابة''.

وتتشبث النقابات بتأجيل عرض مشاريع القوانين المتعلقة بالتقاعد، وفتح نقاش حولها في إطار الحوار الاجتماعي، وذلك في اجتماع لجنة المالية، المستمر في هذه الأثناء في مجلس المستشارين اليوم الأربعاء 30 مارس الجاري.

من جهته، أكد أحمد اخميس، عضو المكتب التنفيذي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، لموقع لكم أن ''الحكومة مارست الإرهاب والبلطجية في حق النقابيين، حيث اتهم عبد العالي حامي الدين، النائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، بـ''استخدام الإرهاب اللفظي'' في حق المستشارة ثورية لحرش، والتي استحضرت خلال الجلسة ''دماء عمر بنجلون والمهدي بنبركة وغيرها من التضحيات التي دفعناها لنتمكن من الحديث بحرية''.

وأضاف اخميس، ''إننا مع الأسف، ابتلينا بحكومة غير مسؤولة، لا تنصت لأراء الأخرين، صحيح هناك إكراهات، لكن هذا لا يعني ممارسة البلطجية وسياسة الآذان الصماء''.

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة