الأربعاء، 27 أبريل، 2016

الحكومة تتجه لإعلان بيانها لفاتح ماي دون النقابات واجتماع للمركزيات اليوم لتدارس سبل التصعيد

الحكومة تتجه لإعلان بيانها لفاتح ماي دون النقابات واجتماع للمركزيات اليوم لتدارس سبل التصعيد


لكم27 أبريل, 2016

تجتمع المركزيات النقابية الأربعة، باستثناء مركزية الذراع النقابي لحزب "البيجيدي" (الاتحاد الوطني للشغل)، مساء يوم الأربعاء 27 أبريل الجاري، لتدارس سبل خروجها في "مسيرة تصعيدية" يوم فاتح ماي، وذلك في مقر إحدى المركزيات، بالدار البيضاء، حسب ما أكده مصدر مسؤول في مركزية "الاتحاد المغربي للشغل"، لـ"لكم".

وعن جديد الحوار الاجتماعي الذي امتدت من يوم الاثنين 18 أبريل الجاري، إلى يوم أمس، أكد علال بلعربي، عضو المكتب التنفيذي للكونفدرالية الديموقراطية للشغل، للموقع "عدم وجود جديد في تنازلات الحكومة بخصوص مطالب النقابات".

وأفاد بان اللجنة التقنية المشتركة بين النقابات والحكومة، ستستأنف صباح اليوم الأربعاء، اجتماعها، حول ما تبقى من النقاط الخلافية.

وفي سياق متصل، أكد مراد لكحل، نقابي عن مركزية "الاتحاد المغربي للشغل"، نقلا عن معطيات من اللجنة التقنية، توجه الحكومة، إلى إعلانها لبيان أحادي لفاتح ماي، دون مشاركة النقابات.

وأوضح ان اجتماع اللجنة التقنية المشتركة، اليوم الأربعاء، يهم النقاش حول المقترحات التي تقدمت بها النقابات حول قوانين إصلاح أنظمة التقاعد.

وعن تجاوب الحكومة، بخصوص مذكرة النقابات، أفاد المصدر ذاته، ان الحكومة لم تتجاوب مع مجمل النقاط المطلبية، ماعدا نقطتين، المتعلقتين بالتعويضات العائلية، وخفض الضريبة على الدخل، بما يتناسب مع خطة الحكومة لإصلاح أنظمة التقاعد.

وكشف عن اجتماع المركزيات النقابية، اليوم الأربعاء، لمدارسة سبل التصعيد، يوم الفاتح ماي.

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة