السبت، 4 يونيو، 2016

نقابة الصحافيين تطالب بنكيران بالاعتذار بعد "اعتدائه لفظيا" على صحفيين

نقابة الصحافيين تطالب بنكيران بالاعتذار بعد "اعتدائه لفظيا" على صحفيين
04/06/2016
-عبير العمراني


ذكرت النقابة الوطنية للصحافة المغربية، أنها "تابعت بحسرة واستياء ما تعرض له الزميلان عبد الإله الشبل من جريدة "كشك" الالكترونية وبشرى الضو من إذاعة راديو بلوس، من إهانة وسوء معاملة من طرف عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة، أثناء قيامهما بواجبهما المهني في تغطية فعاليات ملتقى دولي أخيرا".
واستنكر المصدرذاته قيام رئيس الحكومة، بالاعتداء اللفظي في حقهما، واصفة هذا الاعتداء بـ"المساس بالجسم الصحافي".

وطالبت النقابة في بيان لها من رئيس الحكومة، بـ"التراجع عن هذا السلوك علنا من أجل جبر الضرر الذي لحق بالزميلين المذكورين، وأن يقوم بواجبه الدستوري والتنظيمي لحماية الصحافيين وحفظ مكانتهم الاعتبارية".

وأضاف المصدر ذاته، أن رفض بنكيران الرد على أسئلة الصحافيين، "كان مقرونا بعبارات لا تليق بمسؤول سياسي هو في نفس الوقت رئيس حكومة، في الوقت الذي كان عليه أن يقدر التعددية الإعلامية والسياسية والثقافية التي ينص عليها الدستور والقوانين والأعراف الديمقراطية"، مردفة أن "سلوك بنكيران يتعارض والحق في المعلومة وينفي قيم الحق في الاختلاف".

هذا واعتبرت النقابة اعتداء رئيس الحكومة على الصحافيين المذكورين، "هو مساس بالجسم الصحفي ويشجع على الاستمرار في إهانة الصحافيين والاعتداء عليهم سواء من طرف المسؤولين الحكوميين أو غيرهم"، مشددة على أن "سوء تعامل بعض المسؤولين الحكوميين مع الصحافيين يستهدف أولا حرية الصحافة وكرامة الصحافيين ويسيئ أيضا للمغرب".

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة