الأربعاء، 15 يونيو، 2016

سابقة: برلمانيون يعتصمون داخل بهو المستشارين احتجاجاً على قوانين التقاعد

برلمانيون يعتصمون داخل بهو المستشارين احتجاجاً على قوانين التقاعد
 
- محمد أسوار - كشك

في سابقة من نوعها داخل البرلمان، أقدم مستشارون برلمانيون منتمون لفريقي نقابة “الكونفدارلية الديمقراطية للشغل” و”الاتحاد المغربي للشغل”، على خوض إعتصام داخل بهو مجلس المستشارين وبالتحديد أمام قاعة عكاشة حيث تعقد لجنة المالية أشغالها لمناقشة أنظمة التقاعد.
وتأتي هذه الخطة الاحتجاجية التي أقدم عليها ممثلي النقابتين، للتعبير عن رفضهما عزم الحكومة تمرير مضامين خطة اصلاح أنظمة التقاعد وفق ”مقاربة أحادية ”، وذلك دون الرجوع إلى المقترحات التي تقدمت بها الهيئات النقابية في هذا الصدد.

وتعليقاً على الخطوة الاحتجاجية، أكد عبد الحق حيسان المستشار البرلماني عن “الكونفدرالية الديمقراطية للشغل”، أن هذه الخطوات الاحتجاجية النقابية تهدف إلى التصدي لنية الحكومة تمرير ملفات اجتماعية ولو على حساب مطالب الشغيلة.

وأضاف حيسان في تصريح لـ ”كشك”، أن النقابتين باعتصامها هذا ”سجلت موقفا تاريخا”، من خلال التصدي للأغلبية الحكومية التي تريد تمرير قوانين التقاعد داخل قبة البرلمان، دون مناقشتها في جولات الحوار الاجتماعي.

وكان عبد الإله بنكيران رئيس الحكومة، قد أكد خلال جلسة الأسئلة الشهرية بمجلس النواب، أمس الثلاثاء 14 يونيو 2016، أن المشكل أضحى جدياً بخصوص اصلاح التقاعد، لأن النقابات غير مستعدة لذلك، أو ربما على الأقل في عهد هذه الحكومة”.

وشدد رئيس السلطة التنفيذية، على أنه لن يتراجع عن قرار إصلاح أنظمة التقاعد مهما كلف ذلك، ولو على حساب مساره السياسي، مؤكدا بالقول: “سأسير في طريق الإصلاح، وأطلب من النقابات مراجعة مواقفهم ويريجعوا نتشاوروا”.

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة