الأربعاء، 20 يوليو، 2016

800 ألف تلميذ بالثانوي يعانون الهدر المدرسي والفقر والهشاشة الاجتماعية

الجريدة التربوية
بتاريخ 20 يوليوز 2016

800 ألف تلميذ بالثانوي يعانون الهدر المدرسي والفقر والهشاشة الاجتماعية وضعف البنية التحتية أهم أسباب الهدر.. فرغم المجهودات التي تقوم بها الدولة في إطار محاربة الهدر المدرسي، وتحسين ولوج الأطفال لحقوقهم الأساسية على رأسها التعليم، كشف تقرير دولي لمنظمة اليونسكو أن نسبة الهدر المدرسي بالمغرب لا زالت مرتفعة جدا، خصوصا بين صفوف الأطفال الذين بلغوا سن التمدرس الثانوي. وأوضح التقرير أن 800 ألف طفل مغربي، يوجدون خارج أسوار المدارس الثانوية، مشيرا إلى أن الظاهرة بالمغرب مرتفعة مقارنة بمجموعة من الدول العربية والإفريقية.

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة