الأربعاء، 20 يوليو، 2016

بنكيران متحديا المحتجين : احتجاج مئة شخص أمام البرلمان لن تسقط مراسيم التقاعد و مليون موظف لا يحتجون و و يتقبلون لإصلاح .

بنكيران متحديا المحتجين : احتجاج مئة شخص أمام البرلمان لن تسقط مراسيم التقاعد و مليون موظف لا يحتجون و و يتقبلون لإصلاح .




هي جملة واحدة قالها السيد عبد الإله بنكيران عند جلسة المساءلة الشهرية بمجلس النواب يوم التلاثاء 19 يوليوز الجاري مشيرا بيده نحو البوابة الامامية لمقر البرلمان بالرباط حيث كان يحتج عدد من الموظفين تلبية لنداء نقابتي الفيدرالية الديمقراطية للشغل فدش و الجامعة الوطنية للتعليم جناح الإدريسي بالتزامن مع انعقاد جلسة المساءلة حيث قال ان مظاهرة من مئة شخص امام البرلمان لن تجبرني على التراجع عن مراسيم الخطة الحكومية لإصلاح التقاعد في حين أن عدد الموظفين بالمغرب يناهز المليون موظف و هم لا يحتجون و و يتقبلون أسباب الإصلاح و يوافقون على هذه المراسيم

هناك 5 تعليقات:

  1. الكل غير متفق على خطة الإصلاح لكن الاتكالية غالبة على الموظفين ولن يحسوا بالندامة حتى تطبيق الإفساد وليس الاصلاح .

    ردحذف
  2. قم باستفتاء وسترى النتيجة. استغليت فرصة رمضان وانتهاء الموسم الدارسي والاجازة السنوية لتمرير هخططك المشؤوم. هذه سمات المنافقين الطعن من الخلف وفي جنح الظلام. من لا يأتي بالنضال يأتي بمزيد من النضال.كرهت كل حزب أو جماعة تبنى مشروعها السياسي بإسم الدين.موعدنا الدخول المدرسي و يوم 7 اكتوبر

    ردحذف
  3. نحن الموظفين غير موافقون..حاسبوا من أفرغ هذا الصندوق و لا نملك

    ردحذف
  4. الحكرة هادي صناديق تفلس ومنح الخدمة ...والسيارات الفاخرة .....والمعاشات .....
    توظيف. ...

    ردحذف
  5. جميع الموظيفن غير موافقين على الزيادة فالتقاعد ﻻنهم ماشي هوما لي شفرو الصندوق و اﻻحتجاج ماقدروش اديروه بزاف ديال الموظفين ﻻنهم مكرهين سيتم اﻻقتطاع من اﻻجرة و غير قادرين على السفر الى الرباط لﻻحتجاج لقد قسمت ظهر الموظف المسكين و زدت تشجيعا للاقوياء اﻻغنياء و ناهبي و سارقي اموال الشعب و خيرات المواطن الضعيف كما زاد النهب و الجشع ﻻصحاب الصفقات لكم الله ياﻻعدالة وﻻتنمية

    ردحذف

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة