الخميس، 22 سبتمبر، 2016

خطير: استاذة تصاب بانهيار عصبي داخل الفصل بعد اكتشافها أن عدد التلاميذ هو 60


خطير: استاذة تصاب بانهيار عصبي داخل الفصل بعد اكتشافها أن عدد التلاميذ هو 60
الخميس 22 سبتمبر 2016

بديل ــ الرباط

دخول مدرسي يمكن اعتباره الأسوء من نوعه على الإطلاق في تاريخ التعليم المغربي بعدما وصلت درجة الاكتظاظ في الأقسام الدراسية إلى مستوى قياسي بسبب النقص المهول في الأطر التعليمية ولجوء الوزارة إلى حلول ترقيعية في محاولة منها لتدارك الموقف.

ففي هذا الصدد، أصيبت أستاذة تعليم ابتدائي تعمل بالقنيطرة بانهيار عصبي بعدما وجدت أن عدد التلاميذ الذين ستشرف على تدريسهم بلغ 60 تلميذا في القسم الواحد .

وتفاجأت الأستاذة من تكدس التلاميذ داخل الحجرة الدراسية مما جعلها تفقد القدرة على السيطرة على أعصابها مما اضطر زملاءها إلى التدخل في محاولة منهم لإخراجها من النوبة العصبية، وفقا لما جاء في يومية "المساء" عدد الخميس 22 شتنبر.

هناك تعليقان (2):

  1. بالمختار يريد تازيم الوضع والزج بالاساتدة في المشاكل الصحية والنفسية والاجتماعية.فهل من محامين يا هيئة التضامن تلجامعي ومرصد حقوق الطفل؟

    ردحذف
  2. ما نظر وزير التربية الوطنية في الاساتدة الدين سيدرسون اقساما مكتظة وهم يعانون مشاكل صحية ؟ وكيف يعقل حل مشكل الخصاص على حساب الاستاد في الوقت الدي تتبجح فيه الوزارة بتحقيق الجودة في التعليم؟؟ وما هو رد فعل المرصد الوطني لحقوق الطفل اتجاه هده الظواهر الخطيرة التي تمس راحة الاطفال ومردوديتهم؟؟

    ردحذف

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة