الجمعة، 16 ديسمبر، 2016

أساتذة يقاطعون الدراسة بعد “هجوم” على زميل لهم داخل القسم

أساتذة يقاطعون الدراسة بعد “هجوم” على زميل لهم داخل القسم
الخميس 15 ديسمبر 2016

 هشام العمراني


استنكر أساتذة الثانوية الإعدادية آيت يدير بالمنطقة الجنوبية الشرقية، ما وصفوه بـ" السلوك اللا أخلاقي و المتمثل في انتهاك حرمة المؤسسة و التهجم على أستاذ و تهديده أثناء مزاولته لعمله داخل الفصل الدراسي من طرف ولي أمر أحد التلاميذ".


وأقدم أساتذة الثانوية الإعدادية المذكورة على توقيف الدراسة بعد هذا الحادث وتنظيم وقفة احتجاجية بساحة المدرسة عبروا خلالها، بحسب ما جاء في بيان صادر عنهم توصل "بديل" بنسخة منه، (عبروا) عن إدانتهم لما وصفوه بـ"السلوك اللاأخلاقي الذي لا يمت للتربية بصلة، وتضامنهم المبدئي و اللامشروط مع الأستاذ المعتدى عليه"، مطالبين "بحفظ كرامة الأستاذ و وضعها فوق كل اعتبار، وبتوفير الأمن لجميع الأساتذة داخل المؤسسة و خارجها".

و حمل أساتذة الثانوية الإعدادية نفسها وفقا لذات المصدر، "السلطات كامل المسؤولية عن أي اعتداء قد يطالهم"، مؤكدين "عزمهم القيام بالخطوات التصعيدية اللازمة في حالة تكرار مثل هذه السلوكات الجبانة"، واستعدادهم "لتعويض التلاميذ عن حصصهم الضائعة بسبب توقيف الدراسة الناتج عن هذه الحادثة".

ا

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة