الثلاثاء، 30 مايو، 2017

هذا ما أعلنته وزارة التربية الوطنية بخصوص الحركة الانتقالية في اللقاء الذي جمعها بالنقابات ( 30 مايو 2017)

هذا ما أعلنته وزارة التربية الوطنية بخصوص الحركة الانتقالية في اللقاء الذي جمعها  بالنقابات ( 30 مايو 2017)
الجريدة التربوية الالكترونية 
عن صفحات بعض النقابين على الفيس بوك
بتاريخ 30 مايو 2017




علم  أن ممثلين عن وزارة التربية الوطنية -الكاتب العام و مدير مديرية الموارد البشرية  قد إلتقوا بممثلي النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية قطاعيا يوم التلاثاء 30 ماي 2017 في إطار متابعة اللقاء الذي عقده وزارة التربية الوطنية السيد محمد حصاد مع نفس النقابات حيث اكدت مديرية الموارد البشرية النقاط التالية بشأن التخوفات المعبر عنها من النقابات و الشغيلة التعليمية من التدابير الجديدة المعتمدة بالحركات الإنتقالية برسم 2017



- ان 95 بالمئة من المستفيدين من الحركة الإنتقالية الوطنية سينتقلون إلى إحدى المؤسسات المعبر عن طلبها من طرف المرشح
-المستفيدون من الحركة الإنتقالية يشاركون بالحركة المحلية بالمديريات التي انتقلوا إليها تلقائيا بنفس المناصب المعبر عن طلبها بالبرنام عند تعبئة المشاركة بالحركة الانتقالية الوطنية
-التباري يتم حسب الاستحقاق و بنفس معايير الحركة الانتقالية الوطنية
الإلتحاق بالزوج او الزوجة  أو أقدمية 20 سنة بالمنصب
أقدمية 12 سنة بالمنصب
النقط
-استمرار النقاش حول تعديل المذكرة 111

هناك 5 تعليقات:

  1. المرجو من السيد الوزير فتح تحقيق في الالتحاق بالزوجة لان اغلب الطلبات مزورة حيث يعمد اصحابها الى دفع رشاوى للحصول على شهادات عمل للزوجة واداء واجب الانخراط في الضمان الاجتماعي لمدة سنة وبهذا يستطيعون مصادرة ذوي الحق في الانتقال بربة بيت ولهذا اطالب باعتماد مجموع النقط وسنوات الاقدمية العامة والمنصب في اسناد المناصب في الحركة الانتقالية والسلام

    ردحذف
  2. الالتحاقات اكبر وهم نعيشه في منظومتنا التعليمية. من موقعي كمتضرر من سياسة الالتحاق ساعمد الى النوم والكسل لان الوزارة تعتبرني موظف غير نجيب. واحملها مسؤولية الجودة والمردودية في حالة عدم تدارك الامر.

    ردحذف
    الردود
    1. في الصميم حسبنا الله و نعم الوكيل

      حذف
  3. والمرجو كدلك وصع حد لتحايل بعض الاساتدة او الاستادات الدين يتعمدون المشاركة في الحركة الانتقالية بطلبات فردية رغم كونهم يتواجدون مع ازواجهم في مكان واحد او مقر عمل واحد بغية التحاق الطرف الاخر بهم بعد سنة من دلك.هدا ما شتت شمل عدة اسر او مكر بحق الاخرين من الاستفادة من الحركة بتنفيط الاقدمية.فمتى ستضع الوزارة حدا لمثل هده المغامرات السيئة العواقب.

    ردحذف
  4. على السادة المعلقين ان يضعوا الاصبع على مكمن المشكل المتمثل في سماسرة وتجار الحركات الانتقالية بسببهم مكثنا لاكثر من واحد وثلاثين سنة ننتظر حتى جاء الفرج باقدمية عشرين سنة فهؤلاء السماسرة والتجار كانوا على علاقة ببعض المسؤولين عن الموارد البشرية بالمديريات الدين يسلكون معهم طرقا عديدة ملتوية من قبيل عدم الابلاغ عن المناصب دات الجدب للوزارة ويوصى الانتهازيون باختيار المناصب النائية بتلك المديريات وخلال الحركة المحلية وكدا اعادة الانتشار يمنحوهم تلك المناصب التي يسيل اللعاب عليها باقل النقط بل وحتى بصفر نقطة وهو التكليف والنمادج كثيرة بمديرية القنيطرة للدكر لا الحصر وكنا نحن وغيرنا من القدامى ننتظر الدي لا ياتي ولهدا السبب فان ابواق السماسرة نهضت لتحتج على النمودج الجديد للحركة لانه يمنعهم من الاستمرار في دورهم التجاري في الحركات فشكرا لك سيادة الوزير بهدا القرار ولو جاء متاخرا

    ردحذف

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة