الأربعاء، 24 مايو، 2017

في ظل صمت حكومي وزاري على الاعتداءات التي يتعرض لها نساء و رجال و التعليم ...تلميذ يعتدي على مدير إعدادية بسيف بمولاي رشيد بالدار البيضاء

في ظل صمت حكومي وزاري على الاعتداءات التي يتعرض لها نساء و رجال و التعليم ...تلميذ يعتدي على مدير إعدادية بسيف بمولاي رشيد بالدار البيضاء
الجريدة التربوية الالكترونية
بتاريخ 24 مايو 2017





تعرض مدير الثانوية الإعدادية رحال المسكيني بحي مولاي رشيد بالدار البيضاء لهجوم بسيف من طرف تلميذ يبلغ من العمر 14 سنة و لولا استعانة المدير بكرسي لتغطية نفسه خلال التهجم عليه بالسيف لكانت النتائج ستكون وخيمة حيث أصيب السيد المدير لجرح غائر على مستوى اليد استدعى نقله للمستشفى حيث تم خياطة جرحه - 7 غرزات -


 بينما لاذ التلميذ المعتدي بالفرار بعد ارتكابه للهجوم و يأتي هذا الهجوم بوقت تناسلت فيه حوادث إعتداء كثيرة تعرض لها أطر إدارية و تربوية خلال ممارسة واجبهم المهني من طرف تلاميذ او أولياء أمورهم و وسط مطالب من الشغيلة التعليمية بتدخل الوزارة الوصية  و حكومة حزب العدالة و التنمية - التي تلتزم الصمت  في مثل هذه الاعتداءات - لسن قوانين تحمي موظفيها خلال مزاولة مهامهم ...

الصورة حقيقية للضحية
يونس منهاج - الدار البيضاء

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة