الخميس، 20 يوليو 2017

حزب العدالة و التنمية الذي يترأس الحكومة يحذر حصاد من دخول مدرسي “سيء” بسبب نتائج الحركة الانتقالية

حزب العدالة و التنمية الذي يترأس الحكومة  يحذر حصاد من دخول مدرسي “سيء” بسبب نتائج الحركة الانتقالية
20 يوليو، 2017  م
ل ف


دعا فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، إلى ضرورة العمل على تجاوز الوضعية التي تشهدها الحركة الانتقالية لأساتذة التعليم، محذرا من دخول مدرسي سيء.


وأوضح حسن عديلي، عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب،أن الحركة الانتقالية التي أطلقتها الوزارة جعلت “كل المديريات والأكاديميات تغلي، وجعلت رجال التعليم يخرجون في وقفات واعتصامات صباحا ومساء”،و أشار عديلي إلى أن الحركة الانتقالية يجب أن تتم على “أساس واضح، فأنتم خرقتم الأساس التنظيمي وهي المذكرة الإطار”.

و أكد عديلي خلال الجلسة العامة للأسئلة الشفوية بمجلس النواب،أمس الثلاثاء،على أن نتائج الحركة الانتقالية التي أعلنت عنها الوزارة لم تقم على أساس الاستحقاق، بل تمت وفق “مقاربة أحادية ترتب عنها ظلم كبير للأساتذة، فهناك من قضى 30 سنة ولم ينتقل وهناك من انتقل ب 15 نقطة فقط، فكيف يعقل هذا ؟ أنتم مطالبون أن تصححوا هذه الوضعية”.

من جهته، أوضح الوزير حصاد، أن طلبات الحركة الانتقالية الجهوية والاقليمية بلغت 32 ألف طلب، استجيب فيها لـ 23 ألف طلب من بينها 5800 طلب الالتحاق بالأزواج، مشيرا إلى أن كل طلبات داخل الإقليم تم تلبيتها بنسبة وصلت إلى 90 في المائة التحقوا فيها بالمؤسسات التي طلبوها بالضبط.

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالمدونة التربويـــة