الاثنين، 24 يوليو 2017

اتهامات للاكاديمية الجهوية للتربية و التكوين بجهة سوس ماسة بالخروقات ... والوزير حصاد في دار غفلون

اتهامات للاكاديمية الجهوية  للتربية و التكوين بجهة سوس ماسة بالخروقات ... والوزير حصاد في دار غفلون
اكادير في 24 يوليوز2017
الكاتب:  محمد بدني



على خلفية إجراء مقابلات الانتقاء النهائي لرؤساء المصالح بالأكاديمية الجهوية سوس ماسة وباقي مديرياتها أيام 21 و 22 يوليوز 2017 بموجب مذكرة صادرة عن المدير المكلف بتاريخ 14 دجنبر 2016 تحت رقم 05/ 16 ..
تتحدث عدد من الأوساط والمتتبعين للشأن التعليمي عن المنصب الجديد المحدث بموجب قرار وزاري 09/ 2016 والقاضي بتحديد مصلحة التواصل ،وتتبع أشغال المجلس الاداري حيث يتم تداول أحد الأسماء كمرشح بقوة لهذا المناصب خارج الضوابط المعمول بها في الانتقاء !!!
وهو الذي يشتغل بالأكاديمية بمكتب الاتصال منذ زمن ستاراكاديمي ،حيث قدم لها من إحدى مدن الجنوب القريبة.
و يتسائل حينها عدد من موظفي الاكاديمية ومعها الرأي العام التعليمي، عن كيفية التحاق هذا الموظف كأستاذ للتعليم الابتدائي للاشتغال بمقر الأكاديمية وتنصيبه بمكتب شديد الحساسية على عهد أحد المدراء الأكفاء الذين عرفتهم الاكاديمية ؟؟؟
ومباشرة بعد التحاق هذا الموظف بدأت تظهر علامات التوتر بتسريب اسرار الأكاديمية إلى بعض التنظيمات النقابية التي كانت تخوض آنذاك مواجهة ضد ادارة الأكاديمية.
والغريب في الأمر أن هذا الشخص  استمر في نفس المكتب على عهد الادارة السابقة والحالية بتجديد الثقة فيه ،بعد ان إستفاد من تغيير الاطاربطرق مشبوهة،و الذي حوله الى علبة سوداء، ومكنه كذلك من التعمق في أسرار الاكاديمية ،بل و كان من يلقبه بمدير الاكاديمية الشبح.!!!
هذا التجديد في الثقة، زاده قوة وتمكنا من خيوط القنابل الموقوتة التي استغلها لقضاء مختلف احتياجاته من امتيازات في التعويضات والهواتف النقالة والسفريات وتتبع الدراسات الجامعية وما الى غير ذلك ...
وهنا نسائل السيد الوزير :
أبمثل هؤلاءالمفتقدين للكفاءة سيتم الاقلاع بادوارالمجلس الاداري وبالتالي تنمية الجهة تربويا ؟؟؟
... وهل ستعي لجان الانتقاء خطورة مثل هذاالنوع المفتقد للكفاءة ، وتنصف المتبارين ،بإعمال مبدأالشفافية للكل ،واختيارالكُفأ من بينهم لتحمل المسؤولية؟؟؟
ولنا في الموضوع متابعة.

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالمدونة التربويـــة