الأربعاء، 23 سبتمبر، 2015

هذا ما قاله وزير التربية الوطنية بخصوص التدابير ذات الأولوية برسم السنة الدراسية 2015- 2016

الجريجة التربوية  jarida tarbawiya

- قال وزير التربية الوطنية والتكوين المهني السيد رشيد بن المختار، أول أمس الاثنين بالرباط، إن التدابير ذات الأولوية برسم السنة الدراسية 2015- 2016 تهم تعزيز التمكن من التعلمات الأساسية، والرفع من عتبات الانتقال بين المستويات والأسلاك التعليمية، والتمكن من اللغات الأجنبية، وكذا دمج التعليم العام والتكوين المهني وتثمين التكوين المهني، فضلا عن تثمين الرأسمال البشري وتنافسية المقاولة. وأوضح الوزير ، خلال ندوة صحافية خصصت لتقديم مستجدات الدخول المدرسي وكيفية تصريف الوزارة لتوصيات المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي في مخططات عمل وبرامج إجرائية من خلال التدابير الأولوية، أن هذه التدابير ذات الأولوية كآلية آنية للاشتغال في إطار رؤية 2030، والتي تبلورت نتيجة سلسلة من المشاورات مع المهنيين بغية تشخيص حالة المدرسة المغربية وتقييم إنجازاتها وتقديم تصورات واقتراحات لتطويرها، تروم معالجة المشاكل التي تعاني منها منظومة التربية والتكوين بالمغرب.

هناك تعليق واحد:

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة