الأحد، 21 فبراير، 2016

حقوقيون ونقابيون:أساتذة الغد يحطمون رقما نضاليا تاريخيا بوجدة! +صور



حقوقيون ونقابيون:أساتذة الغد يحطمون رقما نضاليا تاريخيا بوجدة!



اسماعيل شتوفي - وجدة -

حقوقيون ونقابيون:أساتذة الغد يحطمون رقما نضاليا تاريخيا بوجدة!
صرحت فعاليات حقوقية ونقابية عشية يومه الجمعة 19فبراير2016 أن الأساتذة المتدربين حطموا رقما قياسيا غير مسبوق بغزوهم لسبع ساحات رئيسية في ظرف زمني لا يتعدى الثلاث ساعات.. هذا وقد ابتدع أساتذة الغد -الذين يخوضون منذ أربعة أشهر أشكال نضالية تصعيدية ومتنوعة احتجاجا على مرسومي الحكومة، القاضيين بفصل التكوين عن التوظيف، وتقليص منحتهم إلى ما يقارب النصف- أبدعوا أشكال نضالية جديدة على المستوى الجهوي تتجلى فيما أسموه الوقفات المتنقلة أو الطائرة حيث كانوا يباغثون الجميع كل لحظة في الساحات العمومية الكبرى وسط المدينة بوقفات جماهيرية حاشدة فيتفرقون في صمت ثم يعودون لساحة أخرى مما أعطاهم زخما نضاليا وترحيبا شعبيا كما يظهر في الصور المرفقة.



هذا وقد علق أحد الأساتذة المتدربين قائلا بساحة باب الغربي مخاطبا الحكومة:
**تتعدد الأمكنة والساحات العمومية اليوم بوجدة والغاية واحدة!
ستقض ﻣﻀﺎﺟﻌﻜﻢ هاته النخيل الشامخة.. ﻷﻥ ﺍﻏﺘﻴﺎﻝ ﺍﻷﻓﺮﺍﺡ ﻻ ﻳﺨﻠﻒ ﺇﻻ ﺍﻷﺷﺒﺎﺡ !!
ﺷﻌﺎﺭﻧﺎ ﺍﻟﻴﻮﻡ : ﻇﻬﻮﺭ ﻭﺍﺧﺘﻔﺎﺀ .. ﻭﺃﻳﻨﻤﺎ ﻭﻟﻴﺘﻢ ﻭﺟﻮﻫﻜﻢ ﻓﺘﻤﺔ ﺍﻷﺳﺎﺗﺬﺓ ﺍﻟﻤﺘﺪﺭﺑﻮﻥ !!..**




أما أحد المعطلين صرح بساحة سيدي عبد الوهاب قائلا فيما يشبه النقد الذاتي دابت على الحضور منذ سنوات في جميع الوقفات التي تعنى بالاحتجاجات الاحتماعية والنقابية كعيد الشغل الذي يصادف يوم فاتح ماي من كل سنة لكن هذا الشكل الاحتجاجي محكم من حيث التنظيم ومن حيث الجماهيرية ...وذلك ماعبر عنه أحد طلبة أوطم في حلقية احتجاجية بساحة أخرى...واصفا الحدث بأن المعركة معركة الجميع من طلبة ومعطلين وقطاع تلاميذي.

كما عرف يوم الخميس18 فبراير التحام أساتذة الغد مع الجماهير الشعبية بسوق بودير الشعبي وساحة سيدي ع الوهاب تنفيذا للبرنامج النضالي الوطني المسطر وقد اختاروا خوض نضالهم بالأماكن الشعبية، لتوعية مختلف المغاربة بملفهم المطلبي.





























ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة