السبت، 12 مارس، 2016

هكذا سينهض الشوباني ( عن حزب العدالة و التنمية) بالتعليم الابتدائي بأفقر جهة بالمغرب: إحداث شركة للتعليم الخصوصي

هكذا سينهض الشوباني ( عن حزب العدالة و التنمية)  بالتعليم الابتدائي بأفقر جهة بالمغرب: إحداث شركة للتعليم الخصوصي
 


12 مارس,2016

في الوقت الذي كان أطفال و تلاميذ  أفقر جهة في المغرب ،ينتظرون من رئيس الجهة الحبيب الشوباني المنتمي إلى حزب العدالة والتنمية ، النهوض بقطاع التعليم العمومي في إطار الجهوية الموسعة التي قد تتيح لمجالس الجهات اتخاذ بعض القرارات في عدة قطاعات من بينها التعليم .

كانوا ينتظرون أيضا من رئيس الجهة الجديدة بناء مزيد من المدارس العمومية ، ودعم التعليم العمومي، وسد الخصاص المهول في الأطر التربوية الذي يعاني منه القطاع ، و بناء مزيد من المراحيض و الحجرات في المؤسسات و تعميم النقل المدرسي ، أو على الأقل الترافع والدفاع عن هذا القطاع -أي التعليم العمومي -، لكن رئيس الجهة له استراتيجية أخرى، فقد صادق مجلس جهة درعة تافيلالت خلال الدورة العادية المنعقدة يومي 7 و8 مارس 2016 بالراشدية ، على إحداث شركة للتنمية الجهوية في مجال التعليم الابتدائي الخصوصي تحمل اسم ” مجموعة مدارس درعة تافيلالت”.

ويأتي ذلك، حسب بلاغ رسمي، من أجل المساهمة في تعزيز المنظومة التربوية بالجهة و إطلاق دينامية لجذب الاستثمار في هذا القطاع الحيوي، المنتج والمشغل. أي بتعبير أحد التربويين فتح قطاع التعليم بجهة درعة تافيلالت أمام أصحاب الشكارة ، و السير على نهج رئيسه في الحزب والحكومة السيد عبد عبد الإله بنكيران الذي قال ذات يوم : «حان الوقت لكي ترفع الدولة يدها عن مجموعة من القطاعات الخدماتية، مثل الصحة والتعليم، فلا يجب أن تشرف على كل شيء، بل ينبغي أن يقتصر دورها على منح يد العون للقطاع الخاص الراغب في الإشراف على هذه الخدمات»!
 
فهل بهذا الاجراء يشرع حزب العدالة ةو التنمية  في تطبيق القولة المشهورة لرئيس الحكومة الذي قال فيها   بأنه على الدولة ان ترفع يدها عن التعليم ...؟؟؟

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة