الأربعاء، 20 أبريل، 2016

نقابات تدق ناقوس الخطر بعد تفويت حكومة حزب العدالة و التنمية مؤسسات تعليمية للمجمع الشريف للفوسفاط

نقابات تدق ناقوس الخطر بعد تفويت حكومة حزب العدالة و التنمية  مؤسسات تعليمية للمجمع الشريف للفوسفاط

الأربعاء 20 أبريل 2016

بديل ــ شريف بلمصطفى

دقت ست نقابات تعليمية ناقوس الخطر، بعد تفويت وزارة التربية الوطنية، مجموعة من المؤسسات التعليمية بإقليم خريبكة، إلى المجمع الشريف للفوسفاط بهدف استغلالها كباقي المؤسسات التعليمية التي يملكها مقابل استفادة 20℅ من أبناء المعوزين من ولوجها.

وأكدت النقابات التعليمية، (النقابة الوطنية للتعليم(ف د ش)، والنقابة الوطنية للتعليم(ك د ش)، والجامعة الوطنية للتعليم(إ م ش)، والجامعة الحرة للتعليم(إ ع ش م)، والجامعة الوطنية للتعليم ـ ج و ت، والمنظمة الديمقراطية للتعليم)، على أن "هذه الصفقة تكتنفها الشبهات لكونها تمت في سرية وتكتم شديدين دون علم الفرقاء الاجتماعيين والرأي العام، وهي خطوة تنضاف لخطوات سابقة منها الإجهاز على مجانية التعليم وفصل التكوين عن التوظيف".

وأشارت النقابات ذاتها في بيان توصل به "بديل"، إلى أن "هذه العملية هي حلقات لسلسلة لم تكتمل بعد، تندرج في إطار تبضيع التعليم وتخريب المدرسة العمومية عبر خوصصتها، تنفيذا لتوجيهات المؤسسات الامبريالية الدولية وعلى رأسها صندوق النقد الدولي ومنظمة التجارة العالمية، وهو ما يفند خطاب الدولة وحكومتها الرجعية حول إصلاح التعليم".

وأوضحت النقابات التعليمية الست، أن " المجمع الشريف للفوسفاط، بدل القيام بدور تنموي بجهة خريبكة حولها إلى منطقة منكوبة تتفشى فيها العطالة والأمراض والآفات الاجتماعية، وتملص من تسيير المؤسسات التعليمية التي في ملكيته بحيث فوتها للخواص، بل دخل في عملية خوصصة لكل المرافق الاجتماعية، وها هو يمد يده السوداء للمدارس العمومية ليقدمها لقمة سائغة للخواص في إطار صفقات ريعية بامتياز".

إلى ذلك عبرت الهيئات النقابية عن إدانتها الشديدة ورفضها القاطع لعملية تفويت مدارس عمومية بإقليم خريبكة للمجمع الشريف للفوسفاط، مطالبة بإلغائها، كما دعت المواطنين وكل الغيورين على التعليم العمومي وعلى مستقبل أبناء المنطقة وحقهم في تعليم عمومي مجاني إلى التصدي الحازم لهذه الجريمة النكراء.

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة