الأربعاء، 18 مايو، 2016

بلمختار: هناك آباء يصرفون على أبنائهم آلاف الدراهم للغش في الإمتحانات

بلمختار: هناك آباء يصرفون على أبنائهم آلاف الدراهم للغش في الإمتحانات
 
الأربعاء 18 مايو 2016

بديل ـ هشام العمراني

قال وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، رشيد بلمختار، " إن هناك بعض الآباء، يصرفون على آبنائهم آلاف الدراهم للغش خلال فترة الامتحانات، لأن همهم الوحيد هو الحصول على الشهادة".

وأضاف بلمختار الذي كان يتحدث خلال حفل إطلاق الحملة الوطنية لمكافحة الغش “لننجح باستحقاق”، يوم الأربعاء 18 ماي الجاري، بالرباط " أن الغشاشين مثل اللصوص فهم يقومون بسرقة حق الآخر وسرقة الشهادة، وكلنا نعرف موقع السارق داخل المجتمع".

وبخصوص دور الأساتذة في التصدي لهذه الظاهرة قال بلمختار “ إن هناك أناسا لا يستحقون أن يكونوا أساتذة، بينما هناك أساتذة أكفاء يساهمون في تطوير المنظومة التعليمية، وآخرون يتعرضون للعنف داخل وخارج مراكز الامتحان خلال فترة امتحانات الباكالوريا بسبب هذه الظاهرة"، مشيرا إلى "أن وزارة التربية الوطنية ستتخذ مجموعة من التدابير في هذا الخصوص من بينها "تكوين الأساتذة وانتقاء الكفاءات من خلال إجراء امتحانات تؤهلهم للدخول للمنظومة التعليمية وإجراءات أخرى لتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص" حسب بلمختار.

وأكد وزير التربية الوطنية في ذات الحفل أن وزارته ستتعامل بصرامة أكثر هذه السنة للتصدي لظاهرة الغش في الإمتحانات .

هناك تعليقان (2):

  1. لماذا لا تفكر الوزارة في إذخال كاميرات المراقبة ذاخل الأقسام لمراقبة جميع الامتحانات كيف ما كانت ؟؟

    ردحذف
  2. صحيح من غير المنطقي أن لا تتم مراقبة الحجرات التي تجرى فيهاالإمتحانات بغاية ضبط حالات الغش وواتخاد الإجراءات التربوية في حقها وهي الإقصاء من دون اللجوء للسجن لأنه يبث الرعب في الممتحنين ويقدهم التركيز والثقة في النفس في فترة الإمتحان .

    ردحذف

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة