الثلاثاء، 17 مايو، 2016

و شهد شاهد من اهلها: تقرير حكومي جديد يرسم صورة مقلقة للتعليم في عهد بنكيران

و شهد شاهد من اهلها: تقرير حكومي جديد يرسم صورة مقلقة للتعليم في عهد بنكيران
 
الجريدة التربوية
بتاريخ 17 مايو 2016
 
 
 جريدة "أخبار اليوم"،  قالت إن وزارة التربية الوطنية أعدت تقريرا حول إنجاز البرنامج الحكومي خلال الفترة 2013-2016، يكشف أنه رغم الجهود التي بذلتها الحكومة، فإن العديد من مؤشرات القطاع مازالت سلبية، ومن أبرزها الانقطاع عن الدراسة الذي تفاقم بشكل مقلق، إذ تبين أنه بين الموسمين 2011-2012 و 2014-2015، سجلت نسبة الانقطاع ارتفاعا على الخصوص في التعليم الثانوي الإعدادي، حيث انتقلت من 10.4 في المائة إلى 12.2 في المائة.

كما أظهر التقرير، الذي تم توزيعه على بعض أعضاء الحكومة وحصلت "أخبار اليوم" على نسخة منه، أن نسبة التلاميذ الذين أنهوا سلك التعليم بين الموسمين 2011-2012 و 2014-2015، تراجع في ما يخص سلكي التعليم الإلزامي (الابتدائي والثانوي الإعدادي)، من 37.5 في المائة إلى 30 في المائة، مقابل تحسن طفيف بالنسبة للتعليم الابتدائي وحده من 86.2 في المائة إلى 87.2 في المائة.

هناك تعليق واحد:

  1. حتى أرقام المنقطعين هذه ليست دقيقة فالعدد أكثر مما نتصور إذ أن الكثير من المديرين لايصرحون بالرقم الحقيقي للمنقطعين إما خوفا من ضم الأقسام أو النقص من الأساتذة أو لأسباب أخرى.

    ردحذف

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة