الأربعاء، 22 يونيو، 2016

وفاة أستاذة حامل أثناء تصحيحها أوراق الامتحانات الإشهادية للمستوى الثالث ثانوي

وفاة أستاذة حامل أثناء تصحيحها أوراق الامتحانات الإشهادية للمستوى الثالث ثانوي 2016-06-22


لفظت أستاذة أنفاسها في المستشفى في مدينة قلعة السراغنة، أمس الثلاثاء، بعد نقلها في حالة إعياء شديد من مؤسسة تعليمية، حيث تعمل على تصحيح أوراق الامتحانات.

وحسب مصادر “اليوم 24″، فإن الأستاذة كانت صائمة، وهي حامل، حيث كانت تصحح أوراق الامتحانات الإشهادية للمستوى الثالث ثانوي، داخل المؤسسة التعليمية في مدينة قلعة السراغنة، قبل أن تسقط مغشى عليها.

وأوضحت المصادر ذاتها أن سيارة الإسعاف نقلت الأستاذة الحامل إلى المستشفى بقلعة السراغنة، حيث قدمت لها الإسعافات الضرورية، لكنها لفظت أنفاسها الأخيرة بعد ذلك، ليتم إيداعها مستودع الأموات، وإجراء تشريح يحدد الأسباب الدقيقة لوفاتها.

هناك تعليقان (2):

  1. ان لله وان اليه راجعون الله يرحمها

    ردحذف
  2. على وزارة التربية الوطنية ان تفكر في اصدار قرار مركزي يعفي النساء الحوامل ودوي الحالات الصحية من المشاركة في مهام الحراسة والتصحيح تفاديا للمخاطر الصحية ومضاعفات الاجهاد على صحتهم خاصة اصحاب الضغط وامراض السكري وامراض القلب.

    ردحذف

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة