الأربعاء، 2 نوفمبر، 2016

سابقة في عخد حكومة حزب العدالة و التنمية الأكاديميات الجهويّة تشغّل 11000 استاذا بـ"كونطرا لا تُخول التَّرسيم"


سابقة في عخد حكومة حزب العدالة و التنمية الأكاديميات الجهويّة تشغّل 11000 استاذا بـ"كونطرا لا تُخول التَّرسيم"


الأربعاء 02 نونبر 2016 

عقب أسابيع من النقاش بخصوص التشغيل عن طريق "الكونطرا"، أعلنت وزارة التربية الوطنية قيام الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين بتشغيل بموجب عقود ستشمل 11 ألف منصب بالإضافة إلى المناصب المخصصة للقطاع في قانون المالية لسنة 2016، كخطوة استعجالية لإنقاذ الموسم الدراسي الذي يعاني من الاكتظاظ وخصاص الأطر التدريسية.

وقالت مذكرة موجهة إلى مديري الأكاديميات الجهوية لمهن التربية والتكوين عبر جهات المملكة، اطلعت عليها جريدة هسبريس الإلكترونية، إن الأساتذة الذين سيتم الإعلان عن نجاحهم بصفة نهائية وأبرموا عقودا مع الأكاديميات يُخول لهم "تجديد العقد الذي سيظل يجدد تلقائيا كل سنة"، وأكدت الوثيقة أن "مسطرة التعاقد لا تخول بأي شكل من الأشكال الحق في الإدماج المباشر في أسلاك الوظيفة العمومية".

وسيكون لزاما على الأساتذة الناجحين في المباريات "الخضوع لتكوينات في مجال التربية والتعليم تؤهلهم لأداء المهام المسندة إليهم خلال السنتين الأولى والثانية من تشغيلهم، وكذا لتقييمين خلال السنة الأولى من التكوين، كما سيخضعون خلال السنة الثانية لامتحان الكفاءة المهنية".

وسيُمكّن التشغيل بموجب عقود من لدن الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين المتعاقدين من "التمتع بالحق في الأجرة التي ستكون جزافية شهرية مماثلة للأجرة التي يتقاضاها الأستاذ المرتب في الدرجة الثانية (السلم الـ10)، تُصرف من ميزانية الأكاديمية، فضلا عن الحق في التعويضات العائلية والتعويض عن المنطقة، والحق في الترقية في الرتبة وفي الدرجة، وعن طريق الاختيار وامتحان الكفاءة المهنية، ووفق أنساق الترقي وسنوات الأقدمية المطلوبة، وطريقة التنقيط وتقييم الأداء".

إلى ذلك، أوضحت المذكرة الداخلية أن من حق المتعاقدين الاستفادة من الرخص الإدارية السنوية والاستثنائية والرخصة لأداء مناسك الحج عند الاقتضاء والاستفادة من رخصة الولادة والرخص المرضية سواء قصيرة الأمد أو متوسطة الأمد أو طويلة الأمد، فضلا عن تمتعهم بالحق في الحماية الاجتماعية من خلال الاستفادة من نظام التغطية الصحية الإجبارية ومن النظام التعاضدي للتغطية الصحية الخاص بموظفي الوزارة، إلى جانب الاستفادة من خدمات مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين وكذا التعويض عن حوادث الشغل.

وسيكون المتعاقدون ملزمين "بالقيام بمهام التدريس، وقبول مقر العمل المؤقت لما تبقى من الموسم الدراسي 2017-2016 والتعيين الجديد المتواجد ضمن النفوذ الترابي المحدد من طرف الأكاديمية المنظمة للمباراة، واحترام أخلاقيات المهنة مع الامتثال لتوجيهات وتعليمات الرؤساء وواجب الكتمان وعدم تسريب أو نشر المعطيات والمعلومات والوثائق خلال الممارسة المهنية، كما من الواجب عليهم عدم ممارسة أي عمل أو نشاط مدر للربح أثناء مدة العقد واحترام جدول الحصص والتقيد بالمقررات الدراسية والعمل على إنجازها داخل الآجال المطلوبة".

في الصدد ذاته، ذكر بلاغ وزاري، توصلت به جريدة هسبريس الإلكترونية، فتح مباراة التشغيل بموجب عقود، في وجه المترشحات والمترشحين غير الموظفين الحاصلين على شهادة الإجازة في المسالك الجامعية للتربية أو ما يعادلها، والمتوفرين على مؤهلات نظرية مماثلة للتكوين في المسالك الجامعية للتربية أو على شهادة الإجازة في المسالك الجامعية للتربية "تخصص مهن التدريس المستفيدين من البرنامج الحكومي لتكوين أطر تربوية في مهن التدريس"، وكذا الحاصلين على شهادة الإجازة أو شهادة الإجازة في الدراسات الأساسية أو شهادة الإجازة المهنية أو ما يعاد لإحداها في التخصصات المطلوبة.

وسيتم الإعلان عن المباراة اليوم الأربعاء؛ فيما حدد تاريخ آخر أجل لإيداع ملفات الترشيح يوم 19 نونبر الجاري، على أن يتم إعلان ونشر لائحة المترشحين المقبولين لاجتياز الاختبارات الكتابية زوال يوم 23 نونبر، فيما تم تحديد تاريخ 25 و26 نونبر لإجراء الاختبارات الكتابية، تليها إعلان لائحة الناجحين في الاختبارات الكتابية ابتداء من فاتح دجنبر، فيما يخصص يوم 5 دجنبر لإجراء الاختبارات الشفوية، وسيكون يوم 12 دجنبر موعدا للإعلان عن النتائج النهائية.
هسبريس - ماجدة أيت لكتاوي

ليست هناك تعليقات:

ط§ط¶ط§ظپط© طھط¹ظ„ظٹظ‚

الجريدة التربويةالجريــــدة التربويـــة